اغرب المعلومات عن االزواحف

اغرب المعلومات عن االزواحف
    الزواحف غالبا ما تكون ذوات دم بارد، ونشعر أنها ربما خطيرة ومخيفة، ولكن هناك أكثر مما تراه العين في تلك الزواحف فهي ليست دائما كما نعرفها أو نراها .

    1- رقص التماسيح !


    نحن نتصور عموما أن الزواحف وخصوصاً التماسيح عادة ما تكون مملة نسبيا وتبدو قاسية جدا، أو أنها لديها عمل واحد فحسب هو البحث عن الطعام والإفتراس ، ولكن نظرة سريعة على التمساح الأميركي سوف تصحح هذه المعلومات لديك.

    التماسيح الصغيرة التي تعيش في الأنهار المفتوحة في منطقة الأمازون. خلال موسم 
    التكاثر، نجد أن الذكور تنخرط في رقصات معقدة ورائعة في نفس الوقت في النهر، وهذه التمارين الرياضية المائية تعمل على تأسيس الهيمنة وللتزاوج .


    3- أفعى البيض !


    البيض يعتبر الأكل الدسم بالنسبة للكثير من الثعابين ، فنجدها تغير على أعشاش  الطيور لتناول بيضها.
    والأفعى تقوم بإبتلاع كامل للبيض مع فكي قويين ومرنين ، فهي تفتقر للأسنان التقليدية، وهذه الثعابين لينة الفم" لها نتوءات عقدية على طول العمود الفقرى لديها ، وبمجرد ابتلاع بيضة، سوف تقوم بكسرها اثناء وصولها للمعدة . 

    ولحسن الحظ، ليس هناك خطر من هذه الثعابين على الإنسان مطلقاً.


    4- دموع التماسيح!


    وغالبا ما ينظر للتماسيح على أنها قاتلة وأخطر الزواحف. ومع ذلك، نمط الحياة 

    للمفترسات هذه لا يروي القصة بأكملها. يبدو أن التماسيح تعرف رد الجميل ولديها حاسه التعرف على الخير والشر .
    في ظروف استثنائية، تم العثور على تمساح أمريكي كان يصارع الموت وتم إنقاذه من قبل أحد الصيادين في كوستاريكاو على مدى سنوات تلت تلك الحادثة ، اصبحت هناك علاقة وثيقة بين التمساح والصياد الذي لم يعترف بالجميل للصياد فحسب، بل 

    سبح معه، وأصبح صديقاً له يلاحقه في كل مكان ويرفض أن يؤذيه بأي شكل من الأشكال.


    5- الأفعى الكاذبة!


    ربما تستغرب عند اكتشاف سحلية بلا أرجل وأنها ليس بثعبان .
    في دراسة متأنية كشفت عن وجود سحلية ذات رأس أشبه بالثعبان ، من حيث فتحات الأذن وراء العينين، أو الجلد وبعض الصفات الأخرى.
    لكن ثبت أن بعض السحالي بلا أرجل قد تنمو لأطوال كبيرة لتصل أكثر من متر واحد (ثلاثة أقدام) في بعض الحالات، وتقوم بتعويض عدم القدرة على وجود السم بلدغة قوية نوعا ما لقتل فرائسها.

    6- السحلية ذات القرن !


    يعتقد أنها إمتداد لزواحف ما قبل التاريخ إذ تتميز بالقرون التي على رأسها ، وعثر على حرباء بثلاثة قرون .
    وتسكن تلك السحالي الغابات والأراضي المشجرة في شرق أفريقيا، وتستخدم السحالي القرون في المنازعات والتنافس بينها على التزاوج بطريقة مشابهة للألكباش. 

    7- التماسيح والطيور المائية!


    في كثير من الأحيان يبدو أن التماسيح الأمريكية هي أسوأ كوابيس مالك الحزين، وطيور النحام، أو اللقالق، ومع ذلك، نجد أن تلك الطيور تستغل وجود التماسيح في الماء لتحط عليها وتستطيع صيد الأسماك.

    8- الثعبان ذو العضلات القابضة !


    من ذوات العضلات القابضة الأناكونداوالأصلة وهي تشكل رعباً غير مسبوق في المناطق التي تعيش فيها .
    غير أنه عثر على أفعى تشبه الأناكوندا تسكن مناطق مختارة من كولومبيا البريطانية في غرب كندا، وتمتد في منتصف الطريق إلى الحدود ألاسكا، أفعى مطاطية قد تنمو إلى أكثر من نصف متر (1.5 قدم)، والغريب للثعبان، أنه يستطيع تنظيم درجة حرارة جسده سواء في المناطق الباردة أو في المرتفعات ذات درجات الحرارة العالية، وهو أمر نادر في الزواحف، وهي في الحقيقة مخلوق يشبه كثيرا 

    اناكوندا مصغر أو الأصلة العاصرة، ولكن الذيل اسمك ، وهذا قد يؤدي إلى الخلط بين الحيوانات المفترسة المحتملة وتلك التي تشبهها، وبشكل لا يصدق، قد تعيش تلك الأفعى حتى 70 عاما.

    إرسال تعليق