تسبب البرنامج في دخول اثنين من الضيوف المشاركين فيه السجن

تسبب البرنامج في دخول اثنين من الضيوف المشاركين فيه السجن
    على طريقة برنامج جورج قرداحي “المسامح كريم”، هناك برنامج تونسي اسمه “عندي ما نقلك”، يُبث مساء كل جمعة على قناة “الحوار التونسي” ويقدمه علاء الشابي.
    تسبب البرنامج في دخول اثنين من الضيوف المشاركين فيه السجن، أمس الأحد. فالضيف الأول دخل السجن في قضية تتعلق بالأموال، وتكررت الحادثة بعد استضافة أحد المطلوبين من قبل الشرطة في إحدى حلقات البرنامج المثير للجدل.
    ويعود سبب دخول السجن في المرة الأولى إلى قيام إحدى المشاركات بدعوة شخص من محافظة القيروان بالوسط التونسي، طالبة منه التخفيض في الفوائد المترتبة على أموال قام بإقراضها إياها.
    وحضر الضيف إلى البرنامج واعترف أمام المشاهدين بأنه يقوم بقرض كل من يلجأ له مقابل نسبة فائدة يومية، معتبراً ذلك من أشكال التجارة المسموح بها. لكن بعد مشاركته في البرنامج، قامت النيابة العامة في محافظة القيروان بدعوته للمثول أمامها، وقضت بإيداعه السجن لأنه يقوم بعمليات إقراض غير قانونية.
    وشهد البرنامج الحادثة الثانية في حلقة برنامج “عندي ما نقلك” التي بثت مساء الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول. فقد قدِم للبرنامج ضيف فار من العدالة ليقدم اعترافاته فيما يتعلق بجريمة قتل اتُهم بارتكابها، في حين يؤكد أن الملابسات المحيطة بعملية القتل قد تبرئه. واستعرض الضيف الأحداث التي سبقت عملية القتل، طالباً العفو ومراعاة الظروف التي حصلت فيها الجريمة.
    وكان الضيف مختفياً منذ شهرين من حصول الجريمة وكانت الشرطة تبحث عنه، ليفاجئ الجميع بحضوره في البرنامج التلفزيوني صحبة محاميه الذي قام بتسجيل الحلقة وتقديمها مع المتهم إلى النيابة العامة بمحافظة القيروان للنظر في ملابسات القضية.

    إرسال تعليق