الطفلة نجمة على موقع التواصل الاجتماعي

الطفلة نجمة على موقع التواصل الاجتماعي
    عادةً، تنتظر الأمهات بفارغ الصبر نوم أطفالهن الصغار لينعمن بفترة من الهدوء والراحة، لكن المصورة الأمريكية لورا تشوي استغلت نوم طفلتها جوي ماري، ابنة الأربعة أشهر، لتلقط لها صُوراً غير تقليدية، جعلت الطفلة نجمة على موقع التواصل الاجتماعي «انستغرام».

    تقول لورا إنها تعشق تأمُّل صغيرتها وهي نائمة، لهذا قررت الاحتفاظ بتلك الذكرى من خلال تصويرها وهي ترتدي ملابس تنكرية تُظهرها بشخصيات مختلفة. في البداية، أرادت لورا مشاركة هذه الصور المتميّزة لطفلتها مع أقاربها، لكن بمجرّد أن نشرتها على موقع التواصل الاجتماعي «انستغرام»، لاقت رواجاً كبيراً، وارتفع عدد متابعيها إلى أكثر من 200 ألف.
    وتظهر الصغيرة في بعض الصور كحوريّة بحر، أو شيف «سوشي»، أو طاهية، أو عامل تصليحات، أو بائعة حليب أو غطّاس، وفي صور أخرى تظهر بلقطات طريفة ومضحكة. تُخبر لورا أنها لم تشترِ أي قطعة من الملابس، فهي تستخدم الاكسسوارات والملابس المتوافرة عندها في المنزل، أو تستعيرها من جيرانها أو أقاربها، وتشير إلى أن أول صورة التقطتها لجوي كانت بشخصية المغنية سيا، المعروفة بتغطية وجهها، إذ وضعت لها شعراً مستعاراً ثم ألبستها ملابس باللون الأسود.
    نادراً ما تستيقظ جوي أثناء إلباسها الملابس التنكرية أو التقاط صورها، وهي عندما تفعل، فإنها تفتح عينيها وتبتسم لوالدتها ثم تستغرق في نومها العميق من جديد.
    نترككم مع هذه الصور الجميلة والطريفة.

    إرسال تعليق